رئيسية المنتدى

ادعم الرحلات في الفيس بوك

الرحلات على تويتر

 
العودة   منتديات الرحلات > المـنـتـــديــــات الأســاســـية > رحلات سياحية

إضافة رد
 
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-12-12, 12:59 PM   #1
عبدالكريم اليوسف
 
افتراضي زهـرة مـدائـن الـعـصـمـنـلـي

سليمان إبراهيم الهويريني*

زهـرة مـدائـن الـعـصـمـنـلـي
غازي عنتاب؛ طريق الحرير وذاكرة المدائن..
مقدمة :
يؤكد الكثير من الرحالة أن لبعض المدن سحراً لا يقاوم؛ بل أجمع بعضهم وأضاف أن لبعض المدن كاريزما حبٍ عاتيّة تعصف بالوجدان دون غيرها من الأماكن أو المزارات، دون سببٍ حقيقي كوجود صديقٍ حميم أو تجارةٍ رائجة أو ذكرى عطرة لها وقعٌ جميل بقيت في ذاكرة الزائر أو المرتحل، ويتصف أكثر الرحالة بأنهم أشخاصٌ مغامرون وحالمون كثيرو الصمت قليلو الشكوى قويو الاحتمال اشتهروا بدقة الملاحظة الوصفية وعمق الإدراك وبراعة التعبير والاهتمام بأدق التفاصيل، حتى بعد مجيء الكاميرات الحديثة ذات المواصفات المتطورة؛ إلاّ أن بعض الوصف مما لا تستطيع الجمادات أن تنقله لنا برباعي وخماسي الأبعاد الحسية.. هذا ليس إطراءً لمدينة عنتاب عينها بل تنطبق على الكثير من المدائن والأماكن التي يكون لها تأثيرٌ وجداني دون غيرها، وتختلف من شخص لآخر كذلك سواء كان زائرٌ عابر أو رحالة عتيد. في هذا الموضوع لم نرد سبر أغوار المدينة تأريخياً بقدر المرور عليها كأدبٍ من آداب الرحلات العصر الحديث.
مدينة عنتاب أو عينتاب أو غازي عنتاب كما يسميها الأتراك حالياً مدينة قديمة جداً لدرجة أن هذا الإسم ربما حمل جذور من استوطن المنطقة من الفرس والآراميين وغيرهم، هي عاصمة محافظة غازي عنتاب في جنوب تركيا حالياً تقع على إحداثيات 37°3′31″ش 37°22′17″ق و يبلغ عدد سكانها حوالي المليون نسمة وتعتبر سادس أكبر مدينة في تركيا ففيها مراكز التعليم العالي المختلفة والمراكز العلاجية الراقية، وتبعد 90 كم شمالا عن حلب ومناخها جاف معتدل أغلب شهور العام يميل إلى البرودة(بمقاييس الشعوب الشرقية) لاسيما بعد غياب الشمس نهاراً. فقد وصلناها ربيعاً ( أبريل 2012) قبل الفجر بقليل نظراً لتأخر إقلاع الطائرة المغادرة من أنقرة، زاد من قلقنا موعد وصولنا الذي ضربناه مع مستقبلينا، وعلمنا أنهم قومٌ عمليون رغم حبهم للحياة والسهر في إجازات نهاية الأسبوع.. لاح لنا عند الخروج من لوثة صخب المطار الصغير عبق رائحة هواء الريف النقي الذي لا تكاد تخطئه أنوفنا التي أزكمها تلوث هواء المدن بالرغم من إقامتنا القصيرة في العاصمة الجميلة أنقرة، كانت المدينة تغط في سباتٍ طفولي محملاً بالشجن؛ والطرقات خالية إلاّ من صاحب حاجة أو سائق تاكسي حالم كان قدره أن يفارق دفء فراشه ليلتقط قوت صبيته لعابري السبيل وغيرهم ليلاً عبر الليالي الحبلى بالمفاجئات. كانت المدينة تعرف لدى العرب والسلاجقة والعثمانيين باسم "عنتاب" وكانت ضمن نطاق ولاية حلب العثمانية، لكن البرلمان التركي أضاف كلمة غازي(لقب مؤسس تركيا الحديثة مصطفى أتاتورك) لاسم المدينة يوم 8 فبراير 1921 فأصبحت غازي عنتاب حيث يسكنها خليط من القوميات الكردية والتركية والعرب وأقلية من الشركس ويقال أن أول من سكنها هم اليوروك الرحل أصحاب ماشية الماعز، وهي من أقدم المراكز الثقافية في منطقة جنوب شرق الأناضول لكونها موطن حضارة لشعوبٍ سكنتهاتعود إلى 4000 عام قبل الميلاد، إذ كانت ملتقى لكثيرٍ من القوميات والأعراق ولازالت تتمتع بموقع استراتيجي مميز على طريقالحريرمما جعل منها مطمعاً للغزاة وأرضاً خصبة لكثيرٍ من الحضارات عبر التاريخوزاد من أهميتهاوجود مناجم للمعادن في جبال طوروس القريبة منها، إذ كان يتم استخراج الحديدالصلب الذي كان يعتبر تقنية ذلك العصر،وكانت تتم معالجته في هذه المنطقة. في عصر الهيتيت احتلت غازي عنتاب مركزاً دينياً هاماً،وأطلق عليهاسم "دوليتشانوس" أي المدينة المقدسة لإله الهيتيت الرئيسي "تشوب" وقد حافظتالمدينة على مكانتها في العصر الإغريقي والروماني حيث وجد فيها آثاراً من عصور بالوتيك ونيولوتيك وكالكوتيكوآثاراً أخرى تعود لعصور هيتت وميد وأصوروبيرسوالإغريق وسلفكوسلر وروما وبيزنطة والعباسيين والسلاجقة،واليوم تستمدغازي عنتاب شهرتها العالمية كمدينة تاريخية وسياحية من اللوحات الفسيفسائيةوالنقوش الحجرية التي تم اكتشافها فيهاوالتي تعرف من قبل علماء الآثاربـفسيفساء زيوغما( ( Zeugma.


كان مضيفينا حميميون رغم أن رحلتنا كانت رحلة عمل وتأسيس شراكة إنسانية طويلة الأمد في المنطقة ستكلف الجانب التركي الكثير من التعبات، وكنت أقنع من معي وأراهن على ضرورة تغيير الصورة النمطية المختلفة التي يحملونها عن الأتراك؛ حيث كان لي سابق خبرة في زيارة الكثير من المناطق التركية لا سيما الريف والمناطق ذات الهوية الحقيقية، من المؤكد أن أتراك الثمانينيات غير أتراك الألفية الثالثة، لاسيما بعد الخروج من شرنقة وقبضة حكم العسكر التي اتصف بالجمود والطبقية والعزلة؛ حاملة معها إرثاً واهماً من أنفة "العصمنلي" التي كانت، فوسمت البلاد بحياةٍ هي إلى الشيوعية والنظام الاشتراكي أقرب، فخنقت اقتصاد البلاد والعباد -حيث المقدرات والثروات واليد العاملة الماهرة- التي كانت لبلدان العالم الثالث أقرب تصنيفاً؛ ومن المؤكد أن ذلك سينعكس لامحالة على الإنسان التركي وحالته النفسية وطريقة تصرفه مع الآخر، لاسيما في ظل إعلام محلي منغلق على نفسه (قبل ثورة الفضائيات) وثقافةٍ لم تخرج من حدود بلادها إلاّ في غضون العقد الأخير حيث انتشرت المراكز الثقافية التركية في الكثير من البلدان الإسلامية(تونس، المغرب، السودان، الأردن، مصر، اندونيسيا، قرقيستان، تركمانستان).. وغيرها.
المطبخ العنتابي:
لا تختلف قائمة الطعام العنتابي كثيراً عن بقية قائمة المطبخ التركي المعتمدة على اللحوم والمعجنات في معظمها، إلاّ أنه وبحكم مجاورتها لبعض القوميات الأخرى فلابد أن تكون قد تأثرت بقائمتها، ورغم أن الأتراك حذرون من إدخال الجديد على تراث المائدة التركية ومذاقها الأصيل المعروف على مستوى العالم؛ إلاّ أنهم كثيراً ما تفننوا في إخراج ذلك القديم وتجديده بطرقٍ مختلفة، لن تجد في المدينة الريفية -أو حتى مدن الميتروبوليتان- مطاعم بجنسيات مختلفة كالايطالي والصيني والهندي مثلاً؛ أما وجبات الأكلات السريعة فربما وجدتها على استحياء في المدن الكبيرة فقط.. لذا تنتشر في مدينة عينتاب الكثير من المطاعم التركية الشعبية الراقية من كل الفئات والتي يرتادها كافة الطبقات جنباً إلى جنب، ماداموا قادرين على دفع فاتورة الطعام في نهاية المطاف، فالجلوس للطعام عند الأتراك هو جلوس حياة ونقاش وتبادل حكايات ووجهات نظر لا يخلو من جدالٍ عقيم أحياناً، لذا فالأتراك حكائون بامتياز ينقصهم الظرف أحياناً؛ لذا تنتشر المقاهي والكراسي للجلوس الجماعي في كل مكان.. لا تنسى قبل مغادرتك المدينة أن تتذوق وصحبك حساء " بيران" وهونوع من الحساء التركي يدخل في مكوناته لحم الضأن المأخوذ من الكتف إضافة لخلاصة الرز ومعجون الطماطم ويطبخ على نار هادئة،أوتناول الـ"كوشنمه" وهي أحد أنواع الكباب أو تذوق طعم اللحم بالعجين وكباب على نازك ويوفارلاما والكبة وكباب كامار وكباب ينيدنيا (المتوفر في شهر أبريل ومايو من كل عام) وكباب سيميت وكباب الباذنجان وكبابجاغيرطلاك (الكبدة) وهريسة الفستق العنتابي؛ أما بقلاوة غازي عنتاب المشهورة عالمياً-لاسيما في محل إمام جاغداش للحلويات- فستندم أنك تذوقت بقلاوة قبلها..
المواصلات:
رغم ارتفاع أسعار البترول في تركيا بشكلٍ مزعج؛ لاسيما للقادمين من المناطق العربية النفطية، إلا أن شبكة المواصلات المختلفة في أراضي الأناضول جميلة وسلسة وبمختلف الأثمان، الأهم أن لا تعتمد على سيارات الأجرة بشكلٍ رئيس لكل وجهة تقصدها، فالأجواء الجميلة وكثرة المشاة سيكون عاملاً جميلاً على اختبار حيوية أقدامك التي ربما نسيت المشي بها في بلادك، ربما يعاب على طرقها أنها لم تكن مهيأة للمشي بما فيه الكفاية مقارنة بأرصفة الدول الأوربية المجاورة لتركيا، كما أن أغلب المدن لم تنسلخ من الهضاب التي ستكون معضلة لهواة المشي لاسيما في المدن الكبيرة(إسطمبول، أنقره)، وكلما استخدم الزائر المواصلات الشعبية العامة(ميترو، حافلات بأنواعها)كلما كان أكثر قرباً من معرفة طبيعة هذا الشعب الودود الذي لازال غامضاً على معرفة الشعوب العربية؛ رغم الإرث المشترك الطويل مع بعض أقاليم الوطن العربي التي اكتسحتها الخلافة العثمانية، يتضح ذلك من الكثير من الكلمات والمصطلحات وتداخلها، ولولا أن كتابة اللغة التركية لم تتحول من الرسم العربي إلى الرسم اللاتيني في ثلاثينيات القرن الماضي لحسبت أنها من ضمن الأقاليم العربية؛ حيث 20% على الأقل يفهمون اللغة العربية.. رغم مشاكل الأتراك المعروفة مع تعلم اللغات الأخرى بشكلٍ عام؛ إلا أن القران وتلاوته وموجة التدين العامة بتركيا في العقود الأخيرة كان لها السبب الرئيس في الحفاظ على استقامة الألسن بالعربية .


أسواق عينتاب :
رغم الطابع الزراعي الريفي للمدينة(مقارنة بأزمير الساحلية مثلاً)إلاّ أن مفهوم القرية الواحدة للعالم ربما اجتاح عنتاب في السنوات الأخيرة بفضل ثورة الإعلام الجديد والفضائيات والتعرف على الآخر من خلال تلك الأقنية، إلاّ أن الزائر رغم حاجته التي لن يجلبها سوى من الأسواق الحديثة المشابهة في بلده الكبيرة أو الشعبية منها، إلاّ أن الرحالة الحقيقي الباحث عن هوية الأماكن لن يرضيه سوى التعرف على دهاليز الأسواق القديمة التراثية المتفرعة من أزقة الأحياء القديمة المحيطة بقلعة المدينة، ومدينة عنتاب خير مثال على ذلك حيث ستجد ضالتك في أسواقها حيث المشغولات اليدوية والحرف اليدوية والتحف؛ جنباً إلى جنب مع البهارات والأعشاب(حيث محل إبكيجي أوغلو لصاحبه بيحان حرب هو الأشهر) والزيوت المحلية ومنتجات الصابون والحمام المختلفة.
أين تسكن في عينتاب:
إذا لم يكن لك أقارب في المدينة، أو أصدقاء حميميون يشملونك بأجنحة رحمتهم، فإن الفنادق قد أعدت لهذا الغرض، حيث تنتشر الفنادق في المدينة من كافة الفئات، كذلك الشقق والأماكن الشعبية الريفية التي ربما لا ترضي أذواق البعض، كما أن بعض الأتراك لا يتوانى عن تأجير جزء من منزله في المواسم للسياح، كما يوجد مايسمى ب"بيوت الأناضول"حيث قام العديد من أصحاب القصور الصغيرة والبيوت القديمةبترميمها وتجديدها لتصبح فنادق"بوتيك" عريقة لكن بعدد غرف قليل كما هو المعمول به في بعض المدن العتيقة(سكنت بها في فلورنسا ذات صيف)ويستطيعالمهتم بهذا النوع من الفنادق أن يجدهابالقرب من قلعة غازي عنتابالشهيرة، وأشهر هذه البيوت قصرٌ أرمني قديم يمتاز بغرفه المزخرفةوبنقوشه الجميلةوبهوه الدائري الواسع الذي تـنتشر على جوانبه أشجار الأرجوان الجميلة،ويبلغ عمربنائه حوالي القرنين تقريباً ، ويتألف من ثماني غرف ويستطيع حوالي 20 شخصاً الإقامة والمبيتفيه، حيث تلبي غرفه المكيفة بحماماتها المستـقلة كافة الخدمات التي يحتاجهاالزائر، ويمكن تصنيف هذا البناءبالفعل كـ" فندق بوتيك" إذ حالما يعبر الزائربوابته الكبيرةينقطع عن العالم الخارجي ويدخل عوالم من التأمل معالفن والاستكانة وعبق التاريخ.
أين تذهب في عينتاب:
يوجد حديقة حيوان في وسط المدينة والتي تقول عنها وكالة الأناضول أنها ثالث أكبر حديقة حيوان في العالم والثانية على مستوى أوروبا(سبعة آلاف حيوان من 300 نوع) والتي استقبلت مؤخراً زوجين من ثعالب الماء من أمريكا الجنوبية بعد جهودٍ حثيثة حيث تعتبر أحدث سكان الحديقة، كما يوجد إستاد رياضي في مركز المدينة، فأهل غازي عنتاب متعصبون لناديهم "غازي عنتاب" ذو اللونين الأسود والأحمر؛ رغم تشجيعهم للفريقين الأشهر فنار بخشة وغلطة سراي، وبخلاف الأسواق الشعبية فيوجد صالتي سينما موجودتان في المدينة والتي تترجم وتدبلج الأعمال فيها إلى التركية مباشرة أو تعرض أعمالاً تركية حيث لن يستطيع غير المتكلم بالتركية فهم الحوارات المطولة؛ أو سيسبب له ذلك تشويشاً في المتابعة لو كان الفيلم أجنبياً مثلاً، لن يكون بمقدوركم مغادرة غازي عنتاب دون الصعود إلى قلعتها الشهيرةإحدىروائع فن العمارة التاريخية في المنطقة ..هذه القلعة، هي نسخة طبق الأصل عنقلعة حلب في سورية(حلب المدينة التوأم لغازي عنتاب)، ولم يتم التوصل لمعرفة من قام ببنائها أو التاريخ الذي شيدت فيه. يبلغ قطرالقلعة 100 متر وطول سورها 1200 متر بارتفاع 30 متراً وتمتاز بكثرة أبراجها الدفاعيةالتي لم يبق منهافي الوقت الراهن إلا اثـنا عشر برجاًمن أصل اثـنين وثلاثين لحقها الدماروالتهدم على مر العصور،وما تزال ممراتها ذات الأقواس الدائرية المميزة علىحالهاولم تـفقد شيئاً من رونقها إلى يومنا هذا. في غازي عنتاب يستطيع السائح زيارة العديد من المواقع الأثرية والتاريخية التيأضحت أطلالاً لكنها ما زالت تـتحدث بفخر عن الماضي العريق لهذه المدينة،هذهالأطلال والبيوت العتيقة موجودة بكثرة في كل منحي أيوب أوغلو وتورك تبهوبوستانجي وكورتولوش وكوزولجا. وتعد لوحات "زيوغما" Zeugma من أهم الآثار التي يتوجب على الزائر رؤيتها فيالمدينة حيث توجد في متحف الموزاييك، وكانت عمليات المسح الأثرية التي جرت في منطقة زيوغما قد أسفرت عناكتـشاف عدد من الأعمدة الغارقة تحت الماءإضافة إلى العثور على عدد من اللوحاتالفسيفسائية التي اعتبرها علماء الآثار وخبراء اليونسكو من أهم ما تم اكتـشافهفي القرن العشرينضمن هذا النوع من اللقى الأثرية، ومن أشهرها الفسيفساءالمعروفة بالفتاة الغجرية وفسيفساء"أخيلوس". تزور المتحف الأثري ومتحف سوزار لعلم الأعراق البشرية. ترى بيوت غازي عنتابالتاريخية وقلعة غازي عنتاب. تزور متحف يسمك المفتوح وبلقيس / زيغما – ورومكاله والمدينة الأثرية دولوك / دوليتش.
جوامع تراثية:

توجد في مدينة غازي عنتاب عدد كبير من الآثار المبنية للأغراض الدينية والتجارية والاجتماعية، وتدخل هذه الآثار ضمن النسيج التقليدي للمدينة حيث تعود إلى العهد العثماني وتحمل بصمات الفن المعماري الإسلامي المتقدم، وكما تشتهر المدينة بمخازن المياه المسماة بالكاستيلات حيث لا يوجد لها نظير في فن العمارة التركية في أي مكان آخر غير غازي عنتاب، تلك الكاستيلات لا تلفت الانتباه كثيراً لوجودها تحت الأرض أو مرتفعة قليلاً حيث كانت في السابق تبنى كملحق للجوامع وتقدم خدمات جليلة في إيصال مياه الشرب قبل تأسيس شبكات المياه الحديثة.
جامع عائشة باجي: من خلال الوثيقة الوقفية لهذا الجامع المؤرخة في عام 1722 بأنه قد شيّد في أوائل القرن الثامن عشر من قبل الحاج علي بن محمد ولهذا يطلق على الجامع أيضاً جامع الحاج علي آغا، حيث تعرضت البناية إلى خسائر بالغة إبان الاحتلال الفرنسي ليتم إجراء ترميمات واسعة فيها عام 1961. صمم الجامع على شكل مستطيل عرضي وباب مدخل الفناء مشيد على شكل قوس، والمسجد مسقوف بحجارة سوداء وبيضاء، يوجد الكثير من الزخارف الهندسية حول المحراب كأغلب مساجد الدنيا المعتبرة، القسم السفلي من شرفة المنارة ذات الهيكل المتعدد الأضلاع يحتوي على مقرنصات(من عناصر العمارة الإسلامية).
جامع بوياجي: ويعتبر هذا الجامع من أقدم أبنية غازي عنتاب؛ حيث بني في أوائل القرن الثالث عشر(وفقاً للوحة الكتابية الموجودة على المنبر فقد اكتمل تشييد الجامع في عهد المماليك عام 1357) واتخذ شكله النهائي بتاريخ 1575 وتحدد بعض المصادر تأريخ تشييد الجامع على أنه في 1211، ويرد أسم الجامع في وثائق الأرشيفات بشكل جامع "القاضي كمال الدين" و"بوياجي أوغلو" و"بوياجي زاده" و"الجامع الكبير" أيضاً.. وتفيد بعض الروايات أن الجامع تم تشييده من قبل قره يوسف بك القره قويونلو الذي كانت له شهرة واسعة وكان يطلق عليه "بوياجي يوسف" أما إسم القاضي كمال الدين فأتى من اسم قاضٍ وعالم كان يقوم بمهمة التدريس في هذا الجامع. إن منبر الجامع المصنوع من خشب الجوز مزخرف ٌ بنجوم وعلامات وأشكال ورموز هندسية طعمت على المنبر من خشب الكندكاري بحيث غدت من أقدم وأثمن نماذج الزخرفة في هذا المجال؛ أما المنبر فإنه فريد من نوعه من حيث كونه مرتكزاً على عجلات لإمكانية تحريكه، والجامع مصمم على شكل مستطيل أفقي ومقسم إلى قسمين متوازيين عن طريق أربعة أعمدة، أما القسم الأمامي من المحراب فإنه ذو قبة بينما نجد أن باقي الأقسام مسقفة بأسقف متقاطعة نصف دائرية وقد تم تجديد المنارة في نهاية القرن التاسع عشر أما مدرسة الجامع فقد اندثرت مع تقهقر التعليم الديني في الجوامع التركية مع نشوء حركات تركيا الفتاة، حالياً قامت مديرية الأوقاف العامة التركية بتعمير وصيانة الجامع في عام 2007.

متحف زوغما للفسيفساء:

أعلنت تركيا مؤخراً أنها افتتحت رسميا اكبر متحف للفسيفساء في العالم في مدينة غازيعنتاب جنوب شرق البلاد، ويتفوق المتحف الجديد على متحف "باردو" في تونس والذي يعتبرحاليا اكبر متحف للفسيفساء في العالم، حيث افتتح رئيسالوزراء التركي رجب طيب اردوغان متحف "زوجما" للفسيفساء في المدينة .وكانت بلدية غازي عنتاب قد بدأت العمل في إقامة المتحففي ابريل/نيسان عام 2008 وبلغت تكاليف إنشاءه ما يقرب من 55 مليوندولار.وسوف يعرض في المتحف قطعة مساحتها 1700 متر مربع من الفسيفساء تماكتشافها في مدينة زوجما القديمةويشتمل المتحف المكون من ثلاثة طوابق علىساحة عرض مساحتها 30 ألف متر مربع، كما يحتوي على غرفة خاصة شيدت خصيصا لفسيفساء "ماين آد" وهم إحدى أتباع الآلهة عند الإغريق والتي التصقت في عقول العامة علىشكل فتاة غجرية، وتقع هذه الغرفة في القسم الأول من الطابق الثاني وتأخذ شكل قصورالتيه الإغريقية القديمة وتستهدف الإضاءة تخفيف مسحة "الماليخوليا" أو "السوداء" التي تعتلي وجه الفتاة.كان المتحف الجديد قد افتتح أمام الجمهور بشكل غيررسمي في الثامن عشر من شهر يوليو/تموز الماضي(2011) ولفت انتباه عدد من السائحين منايطاليا وفرنسا وألمانيا واليابان.وتشتهر غازي عنتاب بالفسيفساء الرومانيةالمعروضة في متحف الآثار والذي تمت توسعته في عام 2005 ليتسع للاكتشافات الجديدة. وسوف يتم نقل العديد من هذه المعروضات إلى المتحف الجديد في غازي عنتاب والذي ينافسعلى ان يكون صاحب اكبر مجموعة معروضات. ويقول المرشدون السياحيون المحليون ان غازيعنتاب تضم ثاني أضخم مجموعة معروضات وذلك لأن هذه المجموعة لا تشمل قطع الفسيفساءالمخزنة وهي المجموعة الخاصة بمدينة إنطاكية القريبة من المواقع الأثرية فيزوغما، وعليه فإن غازي عنتاب تقترب أن تكون هي العاصمة الجديدةللفسيفساء في العالم..
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــ
* كاتب سعودي في مجال الفنون والرحلات.

صور الرحلة بعدسة كاتبنا الغالي والذي اهداها لمنتدى الرحلات

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة



نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

تمنياتي لكم بمشاهدة جميلة








التوقيع
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
  رد مع اقتباس
قديم 02-12-12, 06:35 PM   #2
محمد المعارك
 

 رقم العضوية : 2
 تاريخ التسجيل : 21 - 1 - 2007
 المكان : السعودية - القصيم
 المشاركات : 9,310
 الحالة : محمد المعارك غير متواجد حالياً


من مواضيعي
» نرحب بكم مرة أخرى مع عودة المنتدى
» تهنئة بعيد الفطر المبارك 1437هـ
» غامرة بعد عالية ..
» "سابغة" اسماَ للحالة المطرية الخامسة لهذا الموسم 2015-2016م
» نقوش ورسومات عين علياء

افتراضي

مشكور اخي عبدالكريم على النقل والشكر موصولاً لـ سليمان الهويريني
وماشاء الله تقرير رائع يعتبر مرجعاً لمن أراد السياحة في تركي.

بارك الله








  رد مع اقتباس
قديم 04-12-12, 02:34 AM   #3
عبدالحميد الحربي
 

 رقم العضوية : 1555
 تاريخ التسجيل : 31 - 12 - 2007
 المكان : مدينة رابغ
 المشاركات : 5,258
 الحالة : عبدالحميد الحربي غير متواجد حالياً


من مواضيعي
» جولة على وادي الفرع
» رحلة خفيفة إلى وادي الفرع
» محاولة تصوير للقمر
» فيضان قرية مستورة
» كل عام انتم إلى الله أقرب

افتراضي

مشكور ابو محمد على النقل والشكر موصولاً لـ سليمان الهويريني







التوقيع
أشري وناسة خاطري من حلالي ,,, ولاحد يحاسبني على النقص والزود




نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
  رد مع اقتباس
قديم 05-12-12, 12:05 PM   #4
راعي الشاص
 

 رقم العضوية : 87
 تاريخ التسجيل : 24 - 1 - 2007
 المكان : عاصمة التمور
 المشاركات : 2,721
 الحالة : راعي الشاص غير متواجد حالياً


من مواضيعي
» جاك الفرج يامنتظر طلة سهيل
» دارة الحمراء غرب الشنان-حائل
» انفجرت بطارية السيارة (صور)
» برنامج ملاحة للخرائط الرقمية البرية Navitel
» نهر جاري قرب الباحة

افتراضي

الف شكر اخوي عبدالكريم
يمال العافية على التقرير الوافي.

لاهنت.








التوقيع
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
  رد مع اقتباس
قديم 29-08-13, 08:36 PM   #5
y7glee
 

 رقم العضوية : 16307
 تاريخ التسجيل : 29 - 8 - 2013
 المشاركات : 2
 الحالة : y7glee غير متواجد حالياً


من مواضيعي

افتراضي

يعطيگ الف عاافيه ، و تششگر ع هالمجهود








  رد مع اقتباس
إضافة رد
مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:17 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
 
هلا ديزاين